عاجل

الحكومة اليونانية تبحث عن توازن جديد بين مطالب الشعب وشروط الدائنين

تقرأ الآن:

الحكومة اليونانية تبحث عن توازن جديد بين مطالب الشعب وشروط الدائنين

حجم النص Aa Aa

فيما أعلن زعيم الحزب الشيوعي اليوناني آليكا باباريغا، السبت، أن المعركة ضد الخطط التقشفية الحكومية ستتواصل مُعتبرا التعديل الحكومي لا جدوى منه، تحاول الحكومة الجديدة تهدئة الجبهة الاجتماعية وإيجاد أرضية مشتركة للتعاون مع أحزاب المعارضة لمجابهة الأزمة.

الحكومة الجديدة رأت النور الجمعة بعد أن استبدَل رئيسُ الحكومة جورج باباندريو وزيرَ المالية باباكونستانتينو بـ: إيفانجيلوس فينيزيلوس وزير الدفاع في الحكومة السابقة.

مجموعة من المسرحيين الفرنسيين شاركت حوالي 5 آلاف من الشيوعيين اليونانيين احتجاجاتهم السبت على غرار آريان منوشكين مديرة “مسرح الشمس” التي قالت:

“أعتقد أن الناس المتواجدين في هذا المكان. القابعين هنا، رغم تباين وجهات نظرهم، لا يطالبون سوى بشيء واحد يتمثل في العدالة واسترجاع مفاتيح بلداننا، الأوروبية، التي ارتكبنا خطأً بتسليمها قبل أكثر من 40 عاما للأسواق المالية”.

فيما تتزايد حدة التوتر في الشارع، يستعد وزير المالية الجديد لمواجهة شركائه الأوروبيين في اجتماع وزراء مالية مجموعة اليورو، الأحد، ليطلب منهم الموافقة على إجراء تعديلات على الخطة التقشفية الحكومية.

من جهتها، عملت ألمانيا وفرنسا على طمأنة الأسواق بالدعوة إلى البحث عن حل سريع لمساعدة اليونان على مواجهة أزمتها بمشاركة طوعية للدائنين من القطاع الخاص الذين دعت المستشارة الألمانية إلى تقديم مساعدات تحفيزية كبيرة لهم.