عاجل

قتل عشرون متظاهرا وأصيب عشرات آخرون، في جمعة دامية جديدة بسوريا التي شهدت معظم مدنها احتجاجات حاشدة تطالب بإسقاط النظام. احتجاجات امتدت لأول مرة إلى مدينة حلب شمال البلاد.

المظاهرات عمت عدة مناطق أبرزها، العاصمة دمشق وحمص وحماة وحلب واللاذقية ودرعا وبانياس وعامودا ورأس العين .

أعنف المواجهات اندلعت في مدينة حمص، حيث سقط ثمانية قتلى في صفوف المتظاهرين.

كما خرج متظاهرون في مدينة الكسوة حاملين ما قيل إنه أطول علم سوري، للمطالبة بالحرية وإسقاط النظام في تحد لمظاهرة مماثلة خرجت تأييدا للرئيس السوري .

اما في مدينة طرابلس اللبنانية، فقد قتل ستة أشخاص وجرح آخرون في اشتباكات مسلحة بين منطقتي باب التبانة وجبل محسن وذلك، عقب مظاهرة مناهضة للنظام السوري بعد صلاة الجمعة، فعند عودة المتظاهرين ألقيت عليهم قنبلة صوتية، لتندلع بعدها الاشتباكات .