عاجل

أدى رئيس الوزراء البرتغالي باسوس كويهلو القسم أمام رئيس البلاد أنيبال كافاكو سيلفا بعدما عجل بتشكيل حكومة جديدة في الوقت المناسب ليتمكن رئيس الوزراء من تمثيل البرتغال في قمة الاتحاد الأوروبي المقبلة في 23 من الشهر الجاري.

وتوعد باسوس بتقديم خطة لاعادة جدولة ديون البرتغال ومحاولة انقاذها من أزمتها المالية.

رئيس الوزراء البرتغالي بيدرو باسوس كويلهو :“أولوياتنا تتمثل في:اسقرار الوضع المالي مساعدة من هم في حاجة الى ذلك ودعم الاقتصاد والتشغيل وهدفنا يتمثل أيضا تحقيق تنمية اقتصادية لأنها ضرورة ملحة لمواجهة مشاكلنا على المدى القصير.”

وتواجه الحكومة الجديدة مهمة تنفيذ برنامج تقشف صارم تم الاتفاق عليه مع

الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي مقابل حصول لشبونة على قروض

إنقاذ بقيمة 78 مليار يورو بعدما ارتفعت تكاليف اقتراضها مستويات عالية.