عاجل

تقرأ الآن:

كرزاي يرحب ببدء الانسحاب الأميركي من أفغانستان وطالبان تعتبره خطوة رمزية


أفغانستان

كرزاي يرحب ببدء الانسحاب الأميركي من أفغانستان وطالبان تعتبره خطوة رمزية

الرئيس الأمريكي باراك أوباما، اتخد قراراً نهائياً حول حجم القوات الأمريكية التي سيبدأ سحبها من أفغانستان مؤكدا التزام الولايات المتحدة بالموعد النهائي الذي حددته إدارته سابقا للبدء في سحب القوات الأمريكية دون المساس بالأمن الأفغاني.

باراك أوباما – الرئيس الأمريكي

“سنكون قادرين ابتداء من الشهر المقبل والى موفى العام الحالي على سحب عشرة آلاف جندي من قواتنا في أفغانستان. وسنسحب قوات اجمالية تقدر بثلاثة وثلاثين ألف جندي بحلول صيف العام المقبل…وبعد هذا التقليص الاولي ستواصل قواتنا انسحابها، وبحلول عام ألفين وأربعة عشر ستكون عملية الانتقال هذه قد اكتملت، وسيكون الشعب الأفغاني مسؤولا على أمنه الذاتي”.

وبعد هذا الانسحاب ستأخد القوات الأفغانية التي تزيد من قوتها يوميا بزمام الأمور لتتحول مهمتها من دور المقاتل الى المساند وستتسلم الأمن من القوات الدولية في العام ألفين وأربعة عشر.

الكولونيل الأفغاني محمد أمين وحيدي:“المجتمع الدولي لازال مسؤولا في أفغانستان ومسؤوليته لم تنتهي بعد لأن الحرب لازالت متواصلة.نطالب المجتمع الدولي بعدم نسياننا لأننا مازلنا بحاجة لمساعدته اذ لم نتمكن بعد من الوقوف على قدمينا.وحتى بعد الانتقال نحن بحاجة الى مساعدات مالية”.

وفي الوقت الذي رحب الرئيس الأفغاني باعلان أوباما عن بدء انسحاب القوات الأميركية من بلده أعلن متمردو طالبان في بيان ان الاعلان“مجرد خطوة رمزية” غير كافية بنظرهم ولن ترضي المجتمع الدولي ولا الشعب الأميركي اللذين انهكتهما الحرب”.