عاجل

تقرأ الآن:

موسكو تفشل في تحقيق اختراقٍ في نزاع نَاغُورْنُو قَارَه بَاغْ


العالم

موسكو تفشل في تحقيق اختراقٍ في نزاع نَاغُورْنُو قَارَه بَاغْ

قمة قازان، شرق موسكو، التي جمعت رئيس أرمينيا سيرج سركيسيان ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف برعاية الرئيس الروسي ديمتري ميدفييديف، تنتهي دون التوصل إلى اتفاق على وثيقة من 14 بندا تعبِّد الطريق في حال تمَّ الاتّفاق عليها لحل النزاع حول إقليم ناغورنو قاره باغ. النزاعُ الذي تضغط القوى الكبرى من أجل وضع حدٍّ له في منطقة عبور إستراتيجية لإمدادات الغاز والنِّفط.

إقليم ناغورنو قاره باغ أعلن انشقاقه عن أذربيجان بدعم أرمينيا بعد انهيار الاتحاد السوفياتي، مما فجر حربا في العام 1991م بين أذربيجان وأرمينيا توقفت باتفاقٍ لوقف إطلاق النار في العام 1994م. لكن النزاع بقي قائما إلى اليوم وشبحُ الحرب ما زال يخيم على المنطقة.

حرب ناغورنو قاره باغ خلفتْ 30 ألفَ قتيل وتسببت في نزوح 1 مليون شخص.

قمة قازان اتَّفق فيها علييف وسركيسيان على ما وُصف بـ: “مجموعةٍ من المسائل تساهم تسويتُها” في التوصل إلى اتفاقٍ حول وثيقةِ المبادئ العامة ذات الأربعة عشر بندا حول الوضع النهائي لإقليم ناغورنو قارة باغ. لكن الخبراء يعتبرون القمةَ فشلا كاملا لدبلوماسية ديمتري ميدفييديف وخطوة نحو الحرب بين طرفي النزاع.