عاجل

اجتماع دمشق يدعو إلى تحول سلمي نحو الديمقراطية

تقرأ الآن:

اجتماع دمشق يدعو إلى تحول سلمي نحو الديمقراطية

حجم النص Aa Aa

الدعوة إلى تحول سلمي نحو نظام ديمقراطي، هي أهم ما خرج به أول اجتماع من نوعه عقد الإثنين في العاصمة السورية، دمشق، و ضم معارضين سوريين و مثقفين و شخصيات سياسية مستقلة.

المشاركون في الاجتماع النادر، و الذي سمحت به السلطات تحت ضغط انتفاضة شعبية بحثوا عن مخرج للأزمة، التي تهز سوريا منذ أكثر من ثلاثة أشهر، و دعوا إلى اصلاحات سياسية شاملة تنهي واحدا و أربعين عاما من حكم نظام البعث القائم ليحل محله نظام ديمقراطي.

الاجتماع سبقته انتقادات واسعة من قبل المعارضة السورية، لأنه يقدم غطاء سياسيا للرئيس السوري، بشار الأسد، حسب شخصيات معارضة رئيسية.

يحدث هذا في وقت دعا فيه اليوم نظام الأسد، الذي يواجه حركة احتجاج غير مسبوقة، معارضين ومثقفين إلى اجراء مشاورات في العاشر من تموز/يوليو القادم، تمهيدا لانعقاد مؤتمر الحوار الوطني.

مؤتمر ترى فيه المعارضة مضيعة للوقت في ظل حكم نظام شمولي، و تريد بدل ذلك اسقاط رأس النظام، فهل سيسقط بشار الأسد كما سقطت صورته؟