عاجل

تقرأ الآن:

فرنسا تعترف جزئيا بمد الثوار الليبيين بالسلاح مطلع الشهر الماضي


ليبيا

فرنسا تعترف جزئيا بمد الثوار الليبيين بالسلاح مطلع الشهر الماضي

المؤسسة العسكرية الفرنسية تخرج عن صمتها وتؤكد جزئيا الأخبار التي نشرتها صحيفة “لوفيغارو” عن تسليح باريس الثوار الليبيين مثيرةً بذلك انتقاد بريطانيا التي أعلنت أنها ترفضُ مدَّ الثوار بالسلاح تقيدا بقرار الأمم المتحدة حول ليبيا.

وفيما قالت الصحيفة الفرنسية إن باريس ألقت مطلع شهر آيار/مايو الماضي بالمظلات “كميات كبيرة “ من منصات الصواريخ و البنادق و الصواريخ المضادة للدبابات للثوار في جبال نفوسة، لمساعدتهم على التقدم باتجاه طرابلس والتعجيل بإسقاط القذافي، اعترفت هيئة الأركان الفرنسية فقط بمد الثوار بأسلحة خفيفة كالبنادق لتأمين عمليات إغاثة إنسانية للسكان.

وتعتقد باريس أن تقدم الثوار باتجاه طرابلس من الجبهة الجنوبية قد يحسم الصراع ويعجل بالإطاحة بنظام القذافي.

كما يُعتقَد أن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يكون قد وافق على مدِّ الثوار بالسلاح إثر لقائه مع رئيس أركانهم الجنرال عبد الفتاح يونس منتصف نيسان/أبريل الماضي في العاصمة باريس.