عاجل

تقرأ الآن:

البرلمان اليوناني يقر الخطة التقشفية الجديدة


اليونان

البرلمان اليوناني يقر الخطة التقشفية الجديدة

رغم الإضراب والاحتجاجات المتوالية، البرلمان اليوناني يقر الخطة التقشفية الخاصة بالفترة الممتدة من العام ألفين واثني عشر إلى ألفين وخمسة عشر من أجل الحصول على مساعدة مالية جديدة من الشركاء الأوروبيين والدائنين الدوليين. 154 نائبا صوتوا للخطة من أصل 300 نائب.

قبيل بدء عملية التصويت قال رئيس الحكومة جورج باباندريو:

“يجب أن نتجنبَ انهيار البلاد مهما كان الثمن. يجب أن نبقى دائما مستعدين للنقاش حول الحاضر والمستقبل وقادرين، عندما يقتضي الأمر، على تصحيح أخطائنا خلال مسيرتنا، ويجب أن نكون مستعدين للمضي قُدُمًا في مبادراتنا عند الضرورة. الكثير من الناس يحتجون خارج القاعة. البعضُ، لأنهم يعانون حقًّا من ظلم اجتماعي، إنهم يتألمون فعليا، والبعضُ الآخر لأنهم فقدوا الامتيازات التي تعودوا عليها”.

النواب صوتوا بعد المناداة عليهم بالاسم الواحد تلو الآخر في انتظار استحقاق ثانٍ الخميس للتصويت على قانون خاصٍّ بآليات تنفيذ الخطة التقشفية القاسية.

الاحتجاجات والاشتباكات التي تهز الشارع اليوناني ضد ما يعتبره تسليم لمقاليد البلاد للدائنين يوحي بأسابيع صعبة أما رئيس الحكومة الاشتراكية جورج باباندلريو وفريقه.