عاجل

المسؤولون بشركة الكهرباء الحكومية الروسية يوقفون إمدادات الكهرباء لبيلاروس بسبب الديون المتراكمة عليها و التي بلغت حوالي ثلاثة و أربعين مليون دولار.

المعلومات الأولية تفيد بأن وقف امدادات الكهرباء لبيلاروس سيستمر لحين تمكن بيلاروس من تسديد كافة الديون المتراكمة عليها ما يضع البلاد امام أزمة التزود بالطاقة بالإضافة إلى أزمتها الاقتصادية التي تعاني منها.

نائب رئيس الوزراء الروسي أيغور سيخن يقول:

“ القرار ليس له دوافع سياسية وتمت دراسته بكل تعاون، يجب دفع ثمن الكهرباء”

يشار إلى أن الديون المستحقة على بيلاروس تخص الفترة من آذار مارس إلى أيار مايو الماضيين.

وتحصل بيلاروس على نحو عشرة بالمائة من الطاقة الكهربائية من جارتها روسيا.