عاجل

تقرأ الآن:

الزواج الأميري ينشط اقتصاد موناكو


الزواج الأميري ينشط اقتصاد موناكو

الزواج الأميري فرصة لدفع عجلة اقتصاد موناكو. متاجر المدينة تعرض على السياح الذين يتوقع أن يبلغ عددهم مئتي ألف شخص سلعا أنتجت بمناسبة زواج ألبير وشارلين.

في متحف الطوابع البريدية هناك الطابع البريدي الرسمي. خمسة طوابع ستباع في موناكو اعتبارا من الأول من يوليو تموز. طوابع استغرقت صناعتها خمسة أشهر.

قالت ماغالي فيرتشيزي، مديرة مكتب الطوابع: “الأحداث الكبرى التي عرفتها الإمارة رافقها إصدار طوابع بريدية. الأمير ألبير ولوع بالطوابع. وهو أحد القلائل الذين يدعمون المتحف، كما أن المتحف هو الوحيد الذي نرى فيه الدميتين المشابهتين لشارلين والأمير ألبير”.

فرانسوا بيشون صاحب هذه الحانة القريبة من الميناء سيصنع جعة خصيصا لهذه المناسبة.

قال فرانسوا بيشون:“هذه الجعة ستكون وردية، لتخميرها استعملت فاكهة حمراء هي عنب الدب. منذ ثلاثة أشهر ونحن نعمل لإنتاجها وأجرينا عدة اختبارات للحصول على الوصفة النهائية، أما عن اللون فإننا اخترناه لأنه يمثل الإمارة. سنوزعها فقط في يوليو، ولن نصنعها بعد ذلك”.

مراسلة يورونيوز، لورانس ألكسندروفيتش: إذا كان الجميع هنا قد اختار الأحمر والأبيض، لوني موناكو، فإنهم لم ينسوا أصل أميرة المستقبل. في محل الحلويات هذا تم تصنيع صنفين من حلوى المعكرون، إحداهما بمذاق الجوافا الوردية من جنوب أفريقيا، أما الثانية فهي بمذاق التوت باليانسون من البحر الأبيض المتوسط.

اختيار المحرر

المقال المقبل
موناكو تعيش على وقع الزفاف الملكي

موناكو تعيش على وقع الزفاف الملكي