عاجل

تقرأ الآن:

نسبة المشاركة في الإستفتاء على الدستور الجديد تجاوزت ستين بالمائة


المغرب

نسبة المشاركة في الإستفتاء على الدستور الجديد تجاوزت ستين بالمائة

ما يزيد عن ستين بالمائة كانت نسبة المشاركة في الإستفتاء الدستوري الذي اقترحه ملك المغرب محمد السادس. ومن المنتظر أن يتمّ الإعلان عن النتائج النهائية مساء الأحد أو الإثنين، حيث يستمر تصويت الجالية المغربية في الخارج إلى غاية مساء الأحد.

الدستور يمنح رئيس الوزراء صلاحيات أكبر ويوطد دولة القانون، حيث يرى عدد من المغربيين أن هذا يُمثل دخولاً إلى مصاف الدول الديمقراطية.

حركة العشرين من فبراير التي تضم أكثر من إثنين وستين ألف عضو دعت لمقاطعة الإستفتاء واعتبرت الدستور الجديد يعزز الحكم المطلق ولن يقضي على الفساد.

وحسب الدستور الجديد سيكون بإمكان رئيس الوزراء المنبثق عن الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية، حل مجلس النواب وهو ما كان من صلاحيات الملك، كما ينص الدستور أيضاً على إنشاء مجلس أعلى للقضاء يرأسه الملك ويهدف إلى ضمان إستقلالية السلطة القضائية والإعتراف بالبربرية التي يتحدث بها ربع سكان المغرب، لغة رسمية إلى جانب اللغة العربية، وهو ما اعتبر حدثا تاريخيا.