عاجل

تقرأ الآن:

عناصر الجمارك من جديد على الحدود الدانماركية


الدانمارك

عناصر الجمارك من جديد على الحدود الدانماركية

الدانمارك باشرت بتنفيذ قانون مراقبة الحدود بعد أن أقره البرلمان تحت ضغط اليمين المتطرف، حيث انتشر خمسون عنصراً من الجمارك لتفتيش السيارات والشاحنات العابرة وزير الضرائب وصف الإجراء بالقول :

“إنها نقاط مراقبة السلع وليس الجوازات. ولا أفهم موجة الإنتقادات فنحن مع التعاون الأوروبي، ولا أعتقد بأن السلع المحظورة يجب أن تتنقل بحرية في أوروبا “.

أولى ردود الفعل على هذه الخطوة جاءت من المانيا، والمفوضية الأوروبية حيث اعتبرت الأولى أن ذلك ينتقص من روح شنغن.

عمدة مدينة فلانسبورغ الحدودية يقول :

“ أعتقد أنها ترسل إشارات خاطئة، وهي تضفي الإلتباس حول التعاون الحدودي الذي نسعى لتعزيزه بكافة الطرق.نحن لا نرحب بهذه الخطوة لكن في المقابل التهريب متواصل وهذا الأمر الأهم”.

ردة فعل المفوضية الأوروبية لم تتأخر حيث أكدت نيتها بمراجعة التدابير على ضوء اتفاقية شنغن وأنها ستتدخل في حال تعارضت الخطوة مع أسس المشروع الأوروبي .

الدانمارك سارعت الى طمأنة الجميع معتبرة أن نقاط التفتيش تستهدف تهريب الأسلحة والخدرات والإتجار بالبشر .