عاجل

تقرأ الآن:

المزروعات المعدلة جينيا في قرار للبرلمان الاوروبي


أوروبا

المزروعات المعدلة جينيا في قرار للبرلمان الاوروبي

من الآن و صاعدا لكل بلد اوروبي الحق بمنع الزراعات المعدلة جينيا على ارضه و هذا ما اقره النواب الاوروبيون بعد مراجعة لتوصية من المفوضية الاوروبية و قد اعتمد النواب في قراراتهم على معطيات لا تتعلق حصريا بالامور البيئية و اخذ بعين الاعتبار العادات و الاسس الزراعية التقليدية .

كورين لوباج النائبة الاوروبية المكلفة بهذا الملف الزراعي تشرح ليورونيوز ان “ التوصية الاخيرة اوجبت دراسة المناطق المسماة متلقية اي المعدة لهذا النوع من الزراعات انما المناطق متعددة و مختلفة في كل دولة من جهة نوع المزروعات و المناطق المزروعة و لكن هذه الدراسات لم يقم بها احد و لهذا جاء اقتراحي من اجل الاخذ بعين الاعتبار المعطيات التي لا يمكن تقييمها في كافة انحاء اوروبا بعيارات موحدة”

لكن هل يكمن الحل بمنع الزراعات المعدلة جينيا على المستوى الوطني المحلي?

فعلى سبيل المثال في مقاطعة الوالوني البلجيكية حيث تكمن معارضة لهذه الزراعات و منطقة الفلاندر الاقل معارضة فتح باحث ابواب حقله المزروع بالبطاطا لكاميرا يورونيوز .

مارك دو لووز مدير الابحاث العلمية في مؤسسة ايلفو;” نقوم بإجراء تجارب على الارض و قد اتخذنا كامل الاجراآت و الاحتياطات لتجب التهجين أعرف نشطاء يدعون اننا نلجأ الى التهجين ، فعلى سبيل المثال كان لدينا تساؤل حول النحل و العسل و من المهم ان نعرف ان النحل لا يحط على ازهار البطاطا و عن محاصيل أخرى مثل الذرة هل يمكن استبعاد خطر التلوث اجاب مارك دو لووز : “خلال السنة الماضية اجرينا ابحاثا في منطقة الفلاندر البلجيكية و تأكد لنا ان مسافة خمسين متراهي كافية لعدم انتقال اية عدوى بين حقل معدل جيني و حقل زراعي عادي هي مسافة كافية”

المناهضون للزراعات المعدلة يحاولون كلما سنحت لهم الفرصة اختراق بعض الحقول احيانا دون جدوى و المستهلك قد لا يعرف ما إذا كانت المواد الغذائية التي يتناولها معدلة جينيا ام لا ما لم يكن اعلان البائع واضحا بهذا الخصوص و عند السؤال قد يجيب البعض انهم بالتأكيد لا يستهلكون الا المزروعات غير العدلة جينيا.