عاجل

تقرأ الآن:

قضية جنسية ثانية ضد دومينيك ستراوس كان تنطلق رسميا في باريس


فرنسا

قضية جنسية ثانية ضد دومينيك ستراوس كان تنطلق رسميا في باريس

في الوقت الذي تتجه فيه قضية المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس كان إلى إسقاط تهم الاعتداء الجنسي على إحدى عاملات فندق “سوفيتيل” في نيويورك، محامي الصحفية/الكاتبة الفرنسية تريستان بانون يرفع رسميا دعوى قضائية ضد ستراوس كان.

الدعوى تم إرسالها عن طريق البريد لتتسلمَها العدالة الفرنسية الأربعاء، وقد قوبلت الاتهامات التي تتضمنها بالرفض القاطع من طرف محاميي ستراوس كان الذي يعتبرها مجرد افتراء من نسج الخيال. وأبدى محامي تريستان بانون تصميما على المضي قدما في هذه القضية وقال:“لن نتراجع” .

في حال ثبوت اتهامات الكاتبة فإن المدير السابق لصندوق النقد الدولي يواجه حكما بالسجن يتراوح بين 10 إلى 15عاما.

وكان القضاء الأمريكي ألغى إخضاع دومينيك ستراوس كان للإقامة الجبرية وشرط الكفالة المالية مقابل الإفراج ريثما تتم المحاكمة، وذلك بعد أن تبين المدعي العام أن الضحية المفترَضة للاعتداء الجنسي المزعوم لستراوس كان صرحتْ بأقوال متضاربة تضعف مصداقية التهمة.

تداعيات هذه القضية تثير ارتباكا داخل الحزب الاشتراكي الفرنسي قبل أشهر من الانتخابات الرئاسية.