عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس الصربي بوريس تاديتش يزور البوسنة لطيِّ صفحة الماضي


صربيا

الرئيس الصربي بوريس تاديتش يزور البوسنة لطيِّ صفحة الماضي

بعد الحرب الشرسة التي فرّقتهم بين عامي 1992م و1995م، الرئيس الصربي بوريس تاديتش يحل في زيارة رسمية إلى البوسنة في خطوة جديدة لتحسين العلاقات بين البلدين وتجاوز آثار الحرب.

في العاصمة سراييفو، مسقط رأسه، التقى تاديتش مسؤولي الرئاسة الثلاثية للبوسنة، والتزم الطرفان بالتعاون الثنائي الكامل. وتأتي هذه الخطوة بعد زيارة قامت بها الرئاسة الثلاثية للبوسنة إلى صربيا قبل ثلاثة أشهر.

الرئيس الصربي قال:

“أنا واثق من أن صربيا ستفي بالتزاماتها تجاه محكمة الجنايات الدولية بتوقيف الهارب المتبقي السيد غوران حاجييتش مثلما فعلت في السابق إما بالتوقيف أو باستسلام المعنيين طوعيا، وبلغ عددهم 45 إلى 46 شخصا”.

تطمح صربيا والبوسنة، البلدان المتجاوران في منطقة البلقان، من خلال هذا التقارب إلى طي صفحة الماضي وتعبيدِ الطريق نحو الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. وكان اعتقال الجنرال ملاديتش قبل أسابيع وتسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية لبنةً جديدة على صرح تطبيع العلاقات.

وصول بكير عِزَّتْ بيغوفيتش العضو المسلم في الرئاسة الثلاثية للبوسنة، قبل عام، إلى السلطة والمؤيد لتنقية الأجواء بين البلدين، يشكل فرصةً ثمينة لتطوير العلاقات بين سراييفو وبلغراد.