عاجل

نواب البرلمان الأوربي يقرّون قانون إستخدام أجهزة المسح الضوئي لجسم الإنسان في المطارات لكن بشروط. أجهزة المسح الضوئي حسب النواب كفيلة بالحفاظ على الأمن والتصدي لمختلف التهديدات الإرهابية، إلاّ أنّ إستخدامها يجب أن يحوز أولاً على موافقة المسافر، كما يحق لأيّ مسافر أن يرفض المرور تحت جهاز المسح الضوئي إذاكان ذلك يشكل خطراً على الجسم أو يُمثل إنتهاكاً للحرية الشخصية.

ويسعى عدد البلدان الغربية إلى تشديد الإجراءات الأمنية في المطارات وتطبيق نظام

تفتيش باستخدام ماسحات الأشعة السينية حيث يمكن لهذه الماسحات أن ترى ما تحت ملابس الركاب، وتكشف المتفجرات المخبأة التي قد لا تراها الماسحات الكاشفة للمعادن التقليدية الحالية.

وقد قامت فرنسا، ألمانيا، إيطاليا وفنلندا بعدة محاولات تجريبية لإختبار أجهزة المسح الضوئي، بينما قررن بريطانيا إلى جانب العمل بها.

البعض يعتبر أنّ إخضاع المسافرين في المطارات إلى تلك الأجهزة التي تكشف عن جسم الإنسان عاريا، هي ممارسة غير أخلاقية يرفضها الجميع.