عاجل

تقرأ الآن:

المعارضة البريطانية تصعد من لهجتها بشأن فضيحة التنصت


المملكة المتحدة

المعارضة البريطانية تصعد من لهجتها بشأن فضيحة التنصت

وزير الثقافة و الإعلام البريطاني جيريمي هنت طلب من هيئة المنافسة البث في موضوع بي سكاي بي ..التي ينوي روبرت مردوخ شراءها. القرار لن يصدر قبل أشهر.فضيحة التنصت على المكالمات الهاتفية التي تسبب بإغلاق صحيفة “ نيوز أوف ذي وورلد” لا تزال تلقي بظلالها ..روبرت مردوخ ضحى بالصحيفة من اجل إنقاذ صفقة بي سكاي بي المربحة .

الحكومة البريطانية قررت إرجاء قرارها بشأن سيطرة مردوخ على بي سكاي بي حتى أيلول/سبتمبر.

زعيم المعارضة العمالي مليباند صعد الضغوط على رئيس الوزارء البريطاني مهددا بإجراء تصويت برلماني بهذا الشأن .

“ من المهم جدا التذكير بالتوجيهات الأولية التي قامت بها أوف كوم..و التي تكفلت بإجرائها أساسا هيئة المنافسة ..نحن نؤيد فكرة تحويل القضية إلى الهيئة .. لكن السيد هنت وزير الثقافة تجاهل التوجيهات ..حتى و لو ماطلت الحكومة فإنني لن أقبل بإتمام عمليات الشراء قبل استكمال التحقيقات الجنائية “.

السيد كليغ نائب رئيس الوزراء طلب من روبرت مردوخ إعادة النظر بشأن إعادة شراء بي سكاي بي .

“روبرت مردوخ جاء إلى لندن في محاولة منه لاحتواء الأزمة ..أقول له بكل بساطة..انظروا كيف ان الناس تلقوا باشمئزاز ما نشر من فضائح ..أعيدوا النظر في مشروعكم..ذلك ما نطلبه منكم “

مردوخ توجه لعقد اجتماع منفصل مع الرئيسة التنفيذية لصحيفة “نيوز انترناشيونال“ريبيكا بروكس، التي كانت محررة “نيوز أوف ذي ورلد” حينما وقعت معظم حالات التنصت .