عاجل

داد في روسيا على ضحايا السفينة "بلغاريا"

تقرأ الآن:

داد في روسيا على ضحايا السفينة "بلغاريا"

حجم النص Aa Aa

الاعلام الروسية تنكس في جميع انحاء البلاد حدادا على ضحايا السفينة الروسية “بلغاريا” التي غرقت يوم الاحد الماضي في نهر الفولغا، مخلفة نحو مائة وعشرين قتيلا بينهم عدد كبير من الاطفال.

في قازان، عاصمة اقليم تترستان وحيث وقع الحادث المأسوي بالقرب من شواطئ المدينة، توافد المئات من المواطنين واهالي الضحايا لوضع طاقات الازهار تكريما لارواح ذويهم.

يأتي هذا في وقت اعلنت فيه فرق الانقاذ عن اكتشاف خمسين جثة جديدة جلهم من الاطفال في إحدى قاعات السفينة ، اكتشاف قد يبدد امال الكثيرين بنجاة ابنائهم.

“ الطاقم لم يكن موجودا عندما بدأت السفينة في الغرق فقد حاولوا انقاذ انفسهم. الكثيرون ماتوا بينهم اصدقائي وزملائي ومع هذا ما زال الامل يحدوني بان تكون ابنتي حية. احيانا اظن بامكانية نجاتها من خلال فقاعة هوائية تحميها من الغرق” يقول أحد الناجين

اما من فقدوا الامل في نجاة اقاربهم فقد توجهوا إلى مشرحة مدينة قازان للتعرف على جثث من تم انتشالهم، بحث عن هوية الضحايا زاد من مطالب المواطنين بتحديد المخطئ في اسوأ حادث نهري شهدته روسيا خلال العقود الثلاث الماضية.