عاجل

خمسة جنود فرنسيين ومدني أفغاني لقوا حتفهم صباح الأربعاء في أفغانستان إثر هجوم أسفر أيضا عن إصابة أربعة جنود فرنسيين، بالإضافة إلى ثلاثة مدنيين أفغان بجروح بالغة، النبأ أكده بيان للرئاسة الفرنسية.

وأشار البيان أيضاً أنّ إنتحاريا فجر نفسه قرب الجنود الفرنسيين الذين كانوا يحرسون

تجمعا لمسؤولين في جويبار بولاية كابيسا شمال شرقي العاصمة كابول.

الهجوم جاء بعد زيارة مفاجئة قام بها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لأفغانستان الثلاثاء وإعلانه عن سحب ألف جندي فرنسي بحلول نهاية عام ألفين وإثنى عشر.