عاجل

بعد مصرف “ يو بي أس” العام الماضي جاء اليوم دور بنك “ كريدي سويس”.

الولايات المتحدة قالت الجمعة إنها فتحت تحقيقا ضد بنك “ كريدي سويس” في إطار إدارة الثروة عبر الحدود.

و قد تم ابلاغ إدارة البنك يوم أمس، حيث أرسلت وزارة العدل الأمريكية رسالة خطية إلى الإدارة العامة لبنك “ كريدي سويس” في زوريخ السويسرية.

و جاء في الرسالة أن البنك السويسري، موضع تحقيق من قبل وزارة العدل الأمريكية، و ذلك في إطار تحقيق يشمل جميع القطاع المصرفي في سويسرا.

و تتهم الحكومة الأمريكية البنوك السويسرية، بتشجيع المواطنين الأمريكيين على التهرب من دفع الضرائب.

و كان القضاء الأمريكي قد هدد العام الماضي بمقاضاة مصرف “ يو بي أس” السويسري للسبب ذاته، ما دفع بالأخير إلى تسليم الولايات المتحدة معلومات عن أكثر من أربعة آلاف زبون أمريكي متهمين بالتهرب الضريبي.