عاجل

عاجل

المعارضة البريطانية تطالب كاميرون بالإعتذار

تقرأ الآن:

المعارضة البريطانية تطالب كاميرون بالإعتذار

حجم النص Aa Aa

امام البرلمان البريطاني الذي عقد اليوم جلسة طارئة لبحث قضية فضيحة التنصت دافع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون عن كيفية تعاطي مكتبه مع القضية التي هزت المجتمع البريطاني، وتحمل المسؤولية عن تعيين أندي كولسون في منصب مدير الاتصال لحملته الانتخابية.

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يقول:

“بالطبع انا آسف على الضجة التي سببها الادراك المتأخر، ولو اتضحت لدي الرؤيا مسبقا لما كنت عرضت عليه الوظيفة واتوقع انه لم يكن ليأخذها”.

زعيم المعارضة العمالية اد ميلباند قال انه من الضروري ان يستعيد البريطانيون ثقتهم بالسياسة والشرطة والصحافة، وطالب كاميرون بالاعتذار الصريح.

“لقد حذر كاميرون لكنه فضل تجاهل هذه التحذيرات، البلاد تريد القيادة التي نحتاجها، لماذا لم يقم بفعل المزيد، لماذا لم يقم بفعل المزيد من بدل الاعتذار الجزئي عليه تقديم اعتذار كلي الآن، بسبب تعيينه السيد كولسون واحضاره الى قلب داوننغ ستريت”.

كولسون وهو رئيس التحرير السابق لصحيفة “نيوز اف ذا وورلد” واحد مساعدي روبرت موردوك يتهم بالكذب بشان علمه بقيام الصحيفة بالتنصت على البريد الصوتي لنحو أربعة آلاف من السياسيين والمشاهير، وكان المكتب الصحفي الملكي قد حذر رئيس الوزراء مرتين من تعيين كولسون لكن كاميرون تجاهل الامر.