عاجل

في السادسة وسبع وخمسين دقيقة صباحا بالتوقيت المحلي الحادية عشرة وسبع وخمسين دقيقة بتوقيت غرينتش حط مكوك الفضاء الامريكي اتلانتس في مدرج مركز كينيدي للفضاء في كيب كانافيرال بولاية فلوريدا الامريكية في هبوط اخير تاريخي بعد مهمة استغرقت ثلاثة عشر يوما التحم فيها بمحطة الفضاء الدولية وسلم اربعة اطنان من الامدادات شملت كميات كبيرة من الغذاء للمحطة الدولية.

وتجمع مئات العاملين والضيوف لاستقبال طاقم المكوك بقيادة كريس فيرجسون الذي قال ان اتلانتس سيعرض في احد المتاحف للنظر اليه بعين الرضا والفخر في المستقبل.

كريس فيرجسون قائد المكوك أتلانتس قال:

“سنضع اتلانتس بالمتحف الآن، مع المركبات الثلاث، للاجيال المقبلة كي تبدي اعجابها وتقديرها، وآمل واريد ان تكون صورة طفل في السادسة من عمره ينظر الى المكوك في المتحف ويقول: ابي اريد ان افعل نفس الشيء عندما اكبر”.

وبهبوطه الاخير ينهي اتلانتس خدمته ضمن برنامج الفضاء الامريكي بعد ثلاثين عاما. وليوضع في متحف الى جانب مواكيك الفضاء ديسكفري وانديفور وانتربرايز ولينهي بذلك عهدا امتد لعقود في برنامج وكالة الفضاء الامريكية ناسا.

وقام اتلانتس بثلاث وثلاثين رحلة وامضى ثلاثمئة وسبعة ايام ولف حول اربعة آلاف وثمانمئة وثمانية واربعين مدارا وقطع مسافة تزيد عن المئتين وثلاثة ملايين كيلومتر. احالة اتنلانتس الى التقاعد سيخلق نقصا في امكانيات الولايات المتحدة الفضائية وعليها الاعتماد على آخرين قبل سد هذا النقص بعد نحو اربع سنوات على الاقل لحين قيام ناسا ببناء جيل جديد من المركبات الفضائية اكثر امنا. والى ان يحدث ذلك سيسافر رواد الفضاء على متن السفن الفضائية سيوز بتكلفة تزيد عن خمسين مليون دولار للفرد الواحد.