عاجل

تقرأ الآن:

تنامي الغضب في الاوساط الشعبية والسياسية ضد رئيس الوزراء الايطالي


إيطاليا

تنامي الغضب في الاوساط الشعبية والسياسية ضد رئيس الوزراء الايطالي

رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني بدأ يتلقى الصفعة تلو الاخرى. الفضائح الجنسية وخطط التقشف التي اعتمدها تسهم بشكل سريع في انهيار شعبيته وفي تاجيج الغضب الشعبي ضده والذي امتد ليصل الان الى قسم من الطبقة السياسية التي كانت تؤازره.

ادهى من ذلك ظهر على صفحات التواصل الاجتماعي أسانج او ويكيليكس على الطريقة الايطالية. شخص اطلق على نفسه اسم “سبايدر ترومان” يريد الانتقام من برلوسكوني لصالح العمال المعرضين للطرد في اية لحظة. الصفحة استقبلت حتى الان اكثر من ثلاث مئة وخمسين الف مشجع والقائمة ستطول لا محالة.

يقول سيرجيو ريزو الذي شارك في تأليف كتاب عن السياسيين الايطاليين عنوانه “الطبقة”:

“يبدو الأمر كما لو قلب سياسيونا ترتيب الأولويات، هذا الامر يخصهم بالاساس ثم إنه يخصنا ايضا. وهو ما يدركه المواطنون بوضوح تام.”

وكان برلوسكوني قد تلقى هذا الاربعاء صفعة جديدة عندما وافق البرلمان على توقيف ألفونسو بابا النائب عن حزبه بتهمة التورط في عملية فساد واسعة تتعلق بعالم السياسة والاقتصاد.. ألفونسو بابا يقضي هذا الخميس ليلته الثانية في سجن نابولي التاريخي.