عاجل

على مر العصور، فقد بعض سكان العالم هوياتهم وثقافاتهم التي تربطهم ببلدانهم.

اليوم يجري بذل الجهود للحفاظ على التقاليد والثقافات واللغة لهذه المجموعات,رحلتنا الاولى ستكون الى الجزيرة الكاريبية غواديلوب حيث أدرجت الحكومة في الآونة الأخيرة مادة تاريخ الأجداد في المناهج التعليمية .

وفي المكسيك هناك مسرح خاص بلغة الزابوتيك.

في سييراخوريز بالقرب من اوساكا وسط المكسيك تعيش بعض قبائل الزابوتيك التي تستخدم لغة ما قبل الكولومبية” الزابوتيك”, على الرغم من تراجع تلك اللغة الا ان المسرح يستخدمها كوسيلة لإنقاذ التقاليد القديمة من الضياع في ثنايا الثقافة المعاصرة .

مسرح دراما الفلاحين هو مسرح خاص بسكان هذه المنطقة.

السكان المحليون هم الممثلون ولا يوجد هناك سيناريو محدد فهم يرتجلون حوارات من وحي حياتهم اليومية, من مواضيع يعيشونها كل يوم كالعلاقات بين الأجيال الأكبر والأصغر سنا والخرافات والتقاليد القديمة. وبالتأكيد الجميع يتحدث لغة “ الزابوتيك.

المسرح بالنسبة لهؤلاء الطلاب والفلاحين هو اكثر من مجرد الحفاظ على الثقافة التقليدية للمنطقة بل هو الطريقة المثلى لصون اللغة المكسكية القديمة .