عاجل

نافيساتو ديالو تكسر حاجز الصمت وتشن حملة اعلامية على ستروس كان

تقرأ الآن:

نافيساتو ديالو تكسر حاجز الصمت وتشن حملة اعلامية على ستروس كان

حجم النص Aa Aa

بعد شهرين من الابتعاد عن الأضواء كسرت نافيساتو ديالو خادمة النظافة بأحد فنادق نيويورك حاجز الصمت لتشن حربا اعلامية على المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس كان الذي تتهمه بالاعتداء عليها جنسيا.نافيساتو خصت كل من مجلة “نيوزويك” وشبكة “ايه بي سي” التلفزيونية بمقابلتين حصريتين روت من خلالهما قصة ما حدث بعد التشكيك في مصداقيتها.“لقد دخلت الى الغرفة قلت صباح الخير خدمة الغرف حينها ظهر مجنونا وعاريا خجلت واعتذرت وحاولت الخروج من الغرفة لكن ستروس كان قال لي لا داع للخجل.ستروس كان أمسكني من صدري وأغلق باب الغرفة.الان بسببه يصفونني بالعاهرة.. أريده أن يذهب للسجن. أريده أن يعرف أن هناك بعض الأماكن التي لا يمكن أن يستخدم فيها سلطته ولا ماله”.
محاميا ستروس كان شنا هجوما مضادا وأعلنا أن المدعية تحاول “اشعال الرأي العام ضد متهم في قضية جنائية جارية.خبراء قانونيون اعتبروا قرار ديالو في التعبير عن رأيها لوسائل الإعلام خطوة غير عادية ومحفوفة بالمخاطر.ويبدو أن لا أحد يتعاطف معها في نيويورك.“تحدثت بعد وقوع الحادث،انه أمر غير منطقي بالنسبة لي.هناك بعض التناقض في هذه القصة. أنا لا أفهم لماذا انتظرت حتى الان لكي تتكلم.انه أمر محير نوعا ما.“تقول هذه السيدة.
أعتقد أنها استفادت من موقعها وتسعى الان لكسب المال من المنطقي لكني لست متأكدا من أنها صادقة حقا.“يقول هذا الشاب.
ستروس كان الذي وجهت اليه سبع تهم منها الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب سيمثل مجددا أمام المحكمة في الأول من اب أغسطس المقبل.