عاجل

عاجل

احياء ذكرى حادث مهرجان "استعراض الحب" في "دويسبورغ"

تقرأ الآن:

احياء ذكرى حادث مهرجان "استعراض الحب" في "دويسبورغ"

حجم النص Aa Aa

سبعة آلاف شخص تقريبا أحيوا الذكرى السنوية الأولى، لضحايا حادث التدافع الذي شهده مهرجان استعراض الحب لموسيقى التكنو في مدينة “دويسبورغ” الألمانية.

المناسبة تم خلالها اقامة حفل تأبين في ملعب المدينة، حيث قرأت أسماء أكثر من عشرين شخصا قتلوا في الحادث، الذي شهد أيضا جرح أكثر من خمسمائة آخرين، والبعض ما يزال يستحضر صورته المؤلمة.

فوفغانغ لوك – مشارك في مهرجان استعراض الحب

“بدنيا تغيرت أشياء كثيرة بالنسبة إلي، أعاني من الأرق وأعيش الكوابيس…لقد أصبحت شخصا مختلفا، ولم أعد كما كنت من قبل”.

وبعد مرور عام ما يزال الادعاء العام يحقق في الحادث، وربما يوجه اتهامات بالاهمال لستة عشر شخصا، بين مسؤولوين ومنظمين للمهرجان يحملون مسؤولية مقتل الضحايا.

أكثر من ثلاثة آلاف شخص تم استجوابهم، لمعرفة الاسباب التي دفعت بقبول المهرجان لما بين خمسمائة الف ومليون نسمة، بينما لا يتسع الفضاء الذي كان محطة سابقة للقطارات سوى لمائتين وخمسين ألفا فقط، كما أن منافذ الدخول والخروج لم تكن بالعدد الكافي، أو أنها كانت موصدة.