عاجل

اصيب ضابط في شرطة كوسوفو بجروح خطيرة جراء تعرضه لاطلاق نار خلال عملية حاولت فيها الشرطة الكوسوفية السيطرة على نقطة حدودية شمال البلاد عند الحدود الصربية، وقد جرى انتشار الشرطة الكوسوفية عند نقطة جارينجي لكن الحواجز الصربية منعتها من الوصول.

الصربي بوركو ستيفانوفيتش رئيس وفد المفاوضات:

“طلبنا واضح لا لبس فيه، الصربيون تجمعوا هنا كسد منيع ولن ينسحبوا من المكان حتى يتم تطبيق كل الشروط وحتى تنسحب وحدة الشرطة الخاصة فورا، وحتى تحل المشكلة، ويعاد الوضع الى سابق عهده في معبر جارينجي”.

بعثة الاتحاد الاوروبي في كوسوفو حذرت الثلاثاء السلطات الكوسوفية من اتخاذ اجراءات احادية الجانب تفاديا لتفاقم الوضع، بعد ان اصدرت كوسوفو اوامرها لشرطتها الخاصة بالسيطرة على معبريين حدودين بمدينة برينياك شمال البلاد والتي تسكنها اغلبية صربية ما تزال ترفض استقلال جمهورية كوسوفو وانفصالها عما تعتبره الوطن الام-صربيا.

كوسوفو كانت حظرت الاسبوع الماضي استيراد البضائع الصربية ردا على فشل المفاوضات بين الطرفين الهادفة لتحرير التجارة بين بلغراد وبريشتينا.