عاجل

عند الحدود الباكستانية الهندية يفتح حرس الحدود من كلا الجانبين البوابات ومعها يتجدد الامل بفتح صفحة جديدة تطوي فصولا من التوتر والعلاقة الباردة بين الجارين الكبيرين النوويين، لاسيما بعد تفجير مومباي عام الفين وثمانية.

وزيرة خارجية باكستان هينا رباني خار التقت في نيودلهي نظيرها الهندي سومانهالي كريشنا للدفع قدما بعملية السلام بين البلدين.

“نشعر ان العلاقة بين البلدين لا يجب ان تكون رهينة الماضي، نتطلع قدما الى تفاعل حقيقي وجدي مع بلدكم الهند، يقوم على اساس الاحترام المتبادل والتعايش السلمي والاعتراف بواقع البلدين كما قلت سابقا”.

الهند وباكستان خاضا ثلاثة حروب طاحنة بعدها استؤنفت عميلة لاحلال السلام، لكن التفجير الذي استهدف العاصمة المالية للهند “مومباي” قبل ثلاث سنوات وادى الى مقتل مئة وستة وستين شخصا، عكر الحراك البلوماسي بعد ان اتهمت الهند جماعة باكستانية بالوقوف وراء التفجير الارهابي.