عاجل

تقرأ الآن:

الاقتصاد البريطاني يستعد للألعاب الأولمبية بفتور


مال وأعمال

الاقتصاد البريطاني يستعد للألعاب الأولمبية بفتور

الاقتصاد البريطاني لن يستفيد كثيرا من دورة الألعاب الأولمبية الثلاثين التي ستنطلق فعالياتها في العاصمة لندن بعد عام بالضبط وتدوم سبعة أسابيع كاملة. كان هذا خلاصة التقرير الذي نشرته شركة الخدمات المالية (بي دابليو سي) بعد استطلاعها لآراء خمسمئة من رجال الأعمال عما ينتظرونه من الدورة.

اللجنة المنظمة للألعاب منحت أكثر من ألف وخمسمئة عقد بناء بقيمة ستة مليارات وثماني مئة مليون يورو، فيما تقدر شركة فيزا أن يبلغ إنفاق المستهلكين خلال فترة الألعاب ثماني مئة وخمسين مليون يورو.

التجار البريطانيون أبدوا امتعاضهم من الألعاب التي تهدد إقامتها متاجرهم.

قال أحد البائعين البريطانيين مشتكيا: “إنه كابوس بالنسبة لنا. أنا هنا منذ سبعة عشر عاما وعلي الآن نقل متجري لأكثر من مئة متر. ولماذا؟ لأربعة أو خمسة أسابيع من الألعاب؟”.

ورغم توقع تدفق عدد هائل من محبي الألعاب الأولمبية على لندن، إلا أن عددا مماثلا من السياح قد يصرف النظر عن الإقامة فيها لتفادي الازدحام.