عاجل

تقرأ الآن:

اعتراف بولندي بالمسؤولية الرئيسية في حادث تحطم طائرة الرئيس كاتشينسكي


بولندا

اعتراف بولندي بالمسؤولية الرئيسية في حادث تحطم طائرة الرئيس كاتشينسكي

بولندا اعترفت بمسؤوليتها الرئيسية في حادث تحطم طائرة الرئيس ليخ كاتشينسكي في نيسان/ابريل عام 2010 بسمولنسك غرب روسيا محملة في الوقت ذاته روسيا جانبا من هذه المسؤولية.

التقرير الروسي الذي صدر في كانون الثاني/يناير الماضي، كان حمل الجانب البولندي وحده مسؤولية تحطم الطائرة.

يقول رئيس الوزراء البولندي:“النتائج التي توصلت اليها اللجنة لن تجد دعما من دعاة المؤامرة السياسية . فمن ناحية يستبعد التقرير عملية الاغتيال لكنه من ناحية أخرى ، يتضمن ما لم يتطرق له التقرير الروسي.”

تقرير اللجنة البولندية لاقى اعتراضا من قبل بعض البولندين الذين تجمعوا امام قاعة الندوة صحفية حيث عرض التقريرامام وسائل الاعلام وبين الأسباب التي أدت الى تحطم طائرة الرئيس كاتشينسكي.

الكارثة اودت بحياة الرئيس البولندي وزوجته اضافة الى خمسة وتسعين مسؤولا حكوميا، كانوا في طريقهم لإحياء ذكرى مذبحة كاتين التي جرت خلال الحقبة السوفياتية و ذهب ضحيتها آلاف الجنود البولنديين.