عاجل

عاجل

نتانياهو يعتزم تطبيق إصلاحات اقتصادية لتهدئة الجبهة الاجتماعية

تقرأ الآن:

نتانياهو يعتزم تطبيق إصلاحات اقتصادية لتهدئة الجبهة الاجتماعية

حجم النص Aa Aa

أمام غضب متزايد وغير مسبوق بسبب غلاء المعيشة، رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين ناتانياهو يُعلن حزمةً من الإصلاحات سيُكشَف عن تفاصيلها بمجرد ما ينتهي فريق حكومي من تحضيرها.

نتانياهو يقول إنها ستُغيِّر الأولويات في المجال الاقتصادي وستخفف معاناة المواطنين.

المدير العام لوزارة المالية حَيِّيمْ شاني قدّم استقالتَه لعدم موافقته على زيادة نفقات الدولة التي تتطلبها إصلاحات نتانياهو.

وزير المالية يوفال شتاينيتز:

“نحن نتابع عن كثب مشكلة السكن والمطالب المتعلقة بغلاء المعيشة، وسنبحث عن السبل الكفيلة بتخفيف وطأتها على الناس. من جهة أخرى، وكوزير للشؤون المالية، تقع على عاتقي مسؤوليةُ منعِ إسرائيل من التحوُّلِ إلى دولةٍ تشيع فيها الفوضى الاقتصادية”.

قرار نتانياهو يأتي بعد المظاهرات العارمة التي شارك فيها ما بين 100 ألفٍ و150 ألفَ شخصٍ عبْر 10 مدن إسرائيلية مُطالبين بالعدالة الاجتماعية وتحسين نوعية الخدمات في قطاعي الصحة والتعليم، بعد أن اقتصرت الاحتجاجات في بداياتها قبل أسابيع على التنديد بالغلاء في قطاع السكن. المتظاهرون كانوا يهتفون: “الشعب يريد العدالة الاجتماعية وليس الصدقة”.

هذه الاحتجاجات وإن كانت لا تهدد تماسكَ الحكومة اليمينية في الظرف الحالي، إلا أنها قد تشكل خطرا عليها في المدى المتوسط إذا لم تُعالَج أسبابُها.