عاجل

سباق مع الزمن يقوم به البيت الأبيض الأمريكي من أجل التوصل إلى اتفاق مع المعارضة الجمهورية يسمح برفع سقف الدَّيْن العام وتجنب حالة العجز عن السداد قبل حلول آجال الاستحقاق ابتداءً من يوم الثلاثاء.

آخر تطورات هذا الماراتون العسير يتمثل في إعلان زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل الأحد بتفاؤلٍ كبير أن التوصل إلى اتفاقٍ بات وشيكاً لإنقاذ البلاد والعالم من كارثة مالية. وقد تكون المفاوضات الجارية اليوم حاسمة قبل حلول موعد سداد الديون الثلاثاء.

تفاؤل ماكونيل لم تعكسْه تصريحات النائب الديمقراطي في مجلس الشيوخ تشاك شومير الذي نفى التوصلَ إلى أيِّ اتفاقٍ مؤكدا استمرارَ وجود نقاطِ خلافٍ عديدة حتى الآن.

رفعُ سقف الدين سيوفر للخزانة الأمريكية قروضا جديدة تجعلها تتفادي العجز عن الوفاء بديونها أو الاضطرار إلى الاقتطاع من البرامج والمساعدات الاجتماعية أو رواتب الموظفين و معاشات التقاعد. وهو ما لا يرغب فيه البيت الأبيض والديمقراطيون.