عاجل

يحتفل الرئيس الأمريكي هذه الأيام بعيد ميلاده الخمسين و الذي يأتي هذا العام في ظل أزمة اقتصادية حادة تضرب الولايات المتحدة الأمريكية و تشكل تحدياً حقيقياً لحكومته.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يقول:

“ عندما نعمل مع بعضنا البعض يداً بيد، السود و البيض، و من هم من أصول آسيوية و اسبانية و أمريكية، ومن هم من مثلي الجنس، عندما يجتمع الأمريكيون لا يمكن ايقافنا، نقول لانفسنا نعم نستطيع، لا يهم كم كان أسبوعي صعباً في واشنطن ها أنا هنا عدت اليكم”.

أوباما استغل المناسبة للتجديد مرة أخرى على وعوده التي قطعها على نفسه لاصلاح الوضع الاقتصادي و دفع عجلة التطور و التقدم إلى الأمام .