عاجل

الشركة البريطانية الهولندية “شل” اعترفت أمس بمسؤوليتها عن تسربين نفطيين في منطقة أوغونيلاند بنيجيريا. و قالت إن التسرب الأول كان في شهر أكتوبرعام 2008 و الثاني في فبراير عام 2009 ما أضر بحياة الصيادين.

محامو الضحايا قالوا إنهم رفعوا دعوى قضائية في بريطانيا ضد الشركة.