عاجل

تقرأ الآن:

شرطة النرويج تحقق مع مدون "بريفيك" المفضل


النرويج

شرطة النرويج تحقق مع مدون "بريفيك" المفضل

أسبوعان بعد هجومين مزدوجين خلفا سبعة وسبعين قتيلا في العاصمة النرويجية أوسلو، على يدي “أندرس بريفيك“، كشف “بيدر يانسن” المدون المفضل لدى “بريفيك” والمنتقد للاسلام عن هويته للصحافة، بعد أن ذكر اسمه أكثر من مائة مرة في بيان سبق أن نشره منفذ الهجومين على الانترنت، واعتبرت الشرطة “يانسن” شاهدا في القضية، وينأى الأخير بنفسه عن “بريفيك“، معتبرا إياه نرجسيا.

في الأثناء ما يزال النرويجيون يحاولون وضع حد لحزنهم جراء المأساة التي أثارت صدمتهم، وهم يتوقفون من حين لآخر أمام كاتدرائية العاصمة أو أمام البرلمان ليشعلوا الشموع ويضعوا الورود، تكريما لأرواح الضحايا.

ماريت ساند سوريه – طالبة

أعتقد أننا أصبحنا متعاطفين أكثر مع بعضنا البعض…سمعنا حكايات عن أناس لا تربط بينهم أية علاقة يعانقون بعضهم البعض في الشوارع…لقد أصبحنا أكثر قربا…”.

غلين مينكين – موظف

“أعتقد أنه علينا التفكير مليا الآن…الحزن مازال سائدا…ولكنه وقت مناسب باعتقادي للتفكير حتى نكون أفضل حالا”.

الى ذلك قامت الشرطة باستجواب “بريفيك” يوم الخميس، وقد اعترف بتنفيذ هجمات الثاني والعشرين من الشهر الماضي. وتحقق الشرطة إذا كان “بريفيك” تصرف بمفرده.