عاجل

البورصات العالمية تتهاوي والمركزي الاوروبي يفشل في تهدئة الاسواق

تقرأ الآن:

البورصات العالمية تتهاوي والمركزي الاوروبي يفشل في تهدئة الاسواق

حجم النص Aa Aa

البورصات العالمية تغلق تداولاتها الخميس على خسائر ضخمة، حيث هوت بورصة وول ستريت بشكل كبير بعد ان تراجع مؤشرا داو جونز وناسداك بأكثر من اربعة في المائة فيما تراجعت البورصات الاوروبية الكبرى باكثر من ثلاثة في المائة في ظل مخاوف من اتساع نطاق ازمة الديون الاوروبية لتشمل اثنين من اكبر اقتصادها.
“مما لا شك فيه ان أوروبا تمثل عاملا في هذه الازمة، ففي حين يعتقد اغلب المستثمرين ان اوروبا قادرة على التعامل مع مشكلات الديون في اليونان والبرتغال وايرلندا فان هناك شكوكا في قدرتها على التعامل مع ازمة الديون في ايطاليا واسبانيا خاصة وان هذين البلدين يبدو انهما سيحتاجان ايضا للمساعدة” يقول كبير مخططي الاستثمار في مجموعة ستاندرز بورز
في المقابل يبدو أن محاولات رئيس البنك المركزي الاوروبي لتهدئة الاسواق من خلال تفعيل برنامج اعادة شراء سندات حكومية ومساعدة البنوك المتعثرة لم تأت آكلها في ظل استمرار تراجع البورصات الاوروبية.
“نحن نواجه مشكلتين في منطقة اليورو، الاولى أن ساستنا غير قادرين على الادارة وهو ما يدفع الاسواق إلى التخبط، المشكلة الاخرى اننا لا نملك رؤية واضحة بشأن ازمات اليونان واسبانيا والبرتغال وايرلندا وهو الامر الذي يؤشر على الضعف للاسواق المالية الاوروبية” يقول الخبير المالي روبرت هالفر
هذا وكان حكام البنك المركزي الاوروبي قدر قرروا الخميس الابقاء على معدل الفائدة الاساسية عند واحد فاصل خمسة بالمئة على امل ان يساعد ذلك على تسوية ازمة الديون في منطقة اليورو.