عاجل

نائب رئيس الوزراء البولندي السابق “أندري ليبر” وهو أيض وزير سابق للفلاحة، عثر عليه ميتا في مقر حزب الدفاع الشعبي الذاتي، في العاصمة فرصوفيا، وهو الذي يتزعمه، وتقول وسائل اعلام محلية إنه ربما يكون انتحر.

ليبر توفي عن عمر يناهز سبعة وخمسين عاما، وكان معروفا بخطاباته القومية، وقد خسر حزبه جميع مقاعده في البرلمان خلال انتخابات ألفين وسبعة العامة، ولا يتوقع أن يحقق أي فوز في انتخبات أكتوبر المقبل.

ليبر وهو مزارع سابق واجه تهما جنائية عدة جراء التحرش الجنسي، وتورطه في أعمال عصيان مدني، كقيامه بافراغ شحنات من المنتوجات الغذائية الاجنبية، من قاطرات على سكة الحديد.