عاجل

تقرأ الآن:

حركة "الشباب" الإسلامية تنسحب "تاكتيكيا" من بعض مواقعها في مقديشو


الصومال

حركة "الشباب" الإسلامية تنسحب "تاكتيكيا" من بعض مواقعها في مقديشو

حركة الشباب الإسلامية في الصومال تتخلى عن بعض مواقعها في العاصمة مقديشو ليل الجمعة إلى السبت لتستولي على بعضها القوات النظامية التابعة للحكومة الانتقالية التي يقودها شريف شيخ أحمد المدعومة من طرف قوات الاتحاد الإفريقي والمجتمع الدولي.

هذا التراجع الذي يصفه ناطق باسم الشباب بالانسحاب التاكتيكي متوعدا بمفاجآت قريبة جاء بعد معارك ضارية بين الشباب والقوات الحكومية اندلعتْ مساء الجمعة.

ويسيطر متمردو حركة الشباب على القسم الأكبر من وسط الصومال وجنوبها الذي تُعاني بعضُ مناطقه من موجة جفاف كارثية. ويحول الصِّراع بين المتمردين والحكومة الانتقالية دون وصول المساعدات الغذائية لضحايا المجاعة في مخيمات الجنوب على الحدود مع كينيا.

وتعرضت مخزونات غذائية داخل مخيم في العاصمة الصومالية الجمعة للسطو من طرف عصابة مسلحة واسفرتْ العملية عن مقتل خمسة أشخاص حسب مسؤولين محليين وشهود عيان.