عاجل

تقرأ الآن:

خفض التصنيف الإئتماني للولايات المتحدة يلقي بظلاله على البورصات المالية العالمية


العالم

خفض التصنيف الإئتماني للولايات المتحدة يلقي بظلاله على البورصات المالية العالمية

سجلت الاسواق المالية الاوروبية هذا الثلاثاء تراجعا حادا في تعاملاتها استقر بحدود خمسة في المئة ببورصة لندن و ستة في المئة ببورصة فرانكفورت و ثلاثة فاصل اربعة في لبمئة في بورصة مدريد فيما سجلت بورصة باريس تراجعا بنسبة ثلاثة في المئة.

الانهيار الذي تشهده اسواق المال الاوروبية لا يعود فقط الى المخاوف المتزايدة بشان ازمة الديون و انما ايضا الى امكانية حدوث ازمة ركود جديدة في الولايات المتحدة قد تهدد مجددا الاقتصاد العالمي برمته.

رئيس البنك المركزي الاوروبي جون كلود تريشيه طالب امام تواصل تراجع اداء البورصات الاوربية, طالب دول الاتحاد الاوروبي بضرورة تبني الاجراءات المالية التي تم التوصل الى اتفاق بشانها في قمة تموز يوليو الماضي.

من جهتها أغلقت ابورصات الاسيوية على انخفاض حاد وصل الى ستة في المئة في بورصة هونغ كونغ و اكثر من ثلاثة في المئة في بورصة كوريا الجنوبية.

كما يأتي هذا التراجع اثر حالة الهلع التي اصابت الاسواق المالية العالمية الاثنين بعد خفض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة الامريكية.