عاجل

عاجل

مخاوف من ان يتحمل دافعو الضرائب البريطانيون تكلفة احداث الشغب

تقرأ الآن:

مخاوف من ان يتحمل دافعو الضرائب البريطانيون تكلفة احداث الشغب

حجم النص Aa Aa

 
من يدفع تكاليف اضرار احداث الشغب التي تجتاح بريطانيا؟ سؤال بدأ الكثيرون طرحه مع ظهور تقديرات مبدئية لتكلفة الاضرار، تصل إلى ما يقرب من مائتي مليون جنيه استرليني.
 
 أموال ستتحمل نصفها شركات التامين التي باتت تطالب الحكومة بالمساهمة وفقا لقانون يجبر الشرطة على دفع تعويضات احداث الشغب.   
 
“شركات التامين ستدفع التعويضات للزبائن سواء من رجال الاعمال أو المواطنين، وعلى العميل أن يُعلم شركة التامين الخاصة به في اسرع وقت، بعد هذا سيدور نقاش بين الشركات والحكومة لتحديد ما إذا كانت الحكومة ستساهم في التعويضات من خلال صناديق تعويضات الشرطة وفقا لقانون مكافحة الشغب” يقول جيمس دالتون نائب مدير شركة “موتور اند ليبلتي” للتأمين
 
الحديث عن مساهمة الدولة في دفع التعويضات بدأ يثير مخاوف البريطانيين من ان ينتهي الامر بتحمل دافعي الضرائب لفاتورة احداث الشغب خاصة بعد لقاء جمع شركات التامينات وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي لتحديد مساهمة الخزانة العامة للدولة في دفع اموال التعويضات.
 
   
مراسل يورونيوز علي شيخ الاسلام يقول “تحديد التكلفة الحقيقية لاحداث الشغب على الاقتصاد البريطاني قد يحتاج إلى مزيد من الوقت لكن المؤكد ان الحكومة باتت مطالبة ببذل المزيد من الجهود لمعالجة اقتصاد البلاد المضطرب ودفع فاتورة التأمين ومواجهة وانعدام شعور الامان بين المواطنين“