عاجل

تقرأ الآن:

تسعة عشر قتيلا في حمص السورية قبيل ساعة من الإفطار


سوريا

تسعة عشر قتيلا في حمص السورية قبيل ساعة من الإفطار

مقتل تسعة عشر شخصا هذا الأربعاء في مدينة حمص وسط سوريا قبيل ساعة من الإفطار، في وقت قصف فيه جامع عثمان بن عفان بدير الزور شرق البلاد حيث يواصل الجيش السوري حملته العسكرية هناك. كما تواصل قوات الأمن السورية عملياتها العسكرية في كل من بنّش وسرمين في محافظة إدلبن فيما اقتحم الجيش بلدات زملكا وعربين وسقبا وحورية بريف دمشق و بلدة تفتاز وسط إطلاق نار كثيف وقام بحملة اعتقالات واسعة.
في الوقت ذاته اعلنت وسائل الإعلام السورية الرسمية عن انسحاب الجيش من مدينة حماة بعد حملة عسكرية استمرت عشرة ايام اسفرت عن وقوع اكثر من مائة قتيل.
رئيس الوزراء التركي قال من ناحيته إن سفير بلاده في سوريا شاهد بدء انسحاب قوات الجيش من حماة معبرا عن امله في قيام نظام الأسد بإصلاحات جدية خلال الأسبوعين المقبلين. و يقول اردوغان: رسالة وزير الخارجية التركي إلى الأسد واضحة : إن أول شي يجب القيام به هو وقف اراقة الدماء ووقف جميع أنواع العنف واستخدام القوة ضد المدنيين والمتظاهرين “
الرئيس الأمريكي باراك اوباما اشار إلى ان سوريا ستكون افضل بدون الأسد دون ان يدعوه صراحة الى التخلي على السلطة ، كما شدد البيت الأبيض في الأيام الماضية موقفه من حملة القمع التي يشنها النظام السوري على المدينيين و ذلك بفرض عقوبات جديدة على المصرف التجاري السوري.