عاجل

تقرأ الآن:

مزيد من القتلى في سوريا و أنقرة تدعو لوقف إراقة الدماء


سوريا

مزيد من القتلى في سوريا و أنقرة تدعو لوقف إراقة الدماء

ألة القمع السوري ما زالت تحصد المزيد من القتلى في أنحاء سوريا. يوم أمس سقط ثلاثون شخصا على الأقل، برصاص قوات الأمن، حسب مصادر حقوقية.

فقد واصلت دبابات الجيش انتشارها في عدد من المدن السورية، كما هي الحال في محافظة دير الزور شرقي البلاد، حيث قتل سبعة عشر شخصا، و في حماة، حيث سقط ستة أشخاص، و في بلدتي بنش و سرمين في ريف إدلب شمال غربي سوريا، حيث قتل أربعة أشخاص و جرح العشرات، عندما اقتحمت قوات الأمن و الجيش بالدبابات البلدتين.

يحدث هذا رغم تزايد الإدانة الدولية بما في ذلك موجة مفاجئة من الانتقادات العربية للنظام السوري.

ادانات و انتقادات تزامنت مع تحرك الألة الدبلوماسية التركية، حيث التقى أمس وزير الخارجية التركي، أحمد داود أوغلو، الرئيس السوري، بشار الأسد في دمشق. اللقاء دام ست ساعات.

و بعيد عودته إلى أنقرة قال أوغلو، إنه دعا الأسد، لوضع حد لإراقة الدماء في سوريا، و تطبيق الاصلاحات السياسية و الديمقراطية.

و تشهد سوريا منذ نحو خمسة أشهر موجة احتجاجات غير مسبوقة ضد نظام بشار الأسد، المستمر منذ أحد عشر عاما.