عاجل

تقرأ الآن:

محاكمة مبارك تستأنف الشهر المقبل بعيدا عن كاميرات التلفزيون


مصر

محاكمة مبارك تستأنف الشهر المقبل بعيدا عن كاميرات التلفزيون

محكمة جنايات القاهرة تقرر تأجيل محاكمة الرئيس المصري السابق، حسني مبارك إلى الخامس من الشهر المقبل، و محاكمته في نفس الوقت مع وزير الداخلية السابق، حبيب العادلي.

و يواجه مبارك، الذي دخل قفص الإتهام على سرير طبي نقال، كما حدث في الجلسة الأولى، و كان نجلاه علاء وجمال يقفان إلى جواره، اتهامات بالتصريح باستخدام الذخيرة الحية في قتل المتظاهرين و الفساد و استغلال النفوذ.

رئيس المحكمة القاضي، أحمد رفعت، أعلن عن ضم قضيتي مبارك و العادلي، مستجيبا بذلك لمطلب رئيسي من مطالب هيئة الدفاع عن المدعين بالحق المدني، أي أسر الضحايا و المصابين، الذين سقطوا خلال ثورة يناير، التي أطاحت برئيس مصر السابق. كما أعلن القاضي وقف البث التلفزيوني، لجلسات المحاكمة حفاظا على الصالح العام.

أمر القاضي، الذي يحاكم مبارك، بمنع التصوير التلفزيوني للجلسات إلى نهاية المحاكمة، أثار غضب مناهضي الرئيس المصري المخلوع، و توعدوا بتحدي قراره باحتجاجات جديدة في وسط القاهرة.

و خارج قاعة المحكمة وقعت اشتباكات و تراشق بالحجارة بين عشرات من أنصار مبارك و أسر الضحايا أمام باب أكاديمية الشرطة، حيث تم تثبيت شاشة كبيرة لنقل وقائع المحاكمة.