عاجل

الحكومة البريطانية تتعهد بانشاء لجنة مستقلة تضم ضحايا احداث الشغب لمعالجة مشكلات بعض المناطق التي انطلقت منها احداث العنف في بريطانيا الاسبوع الماضي وللبحث في اسباب انتشار مثل هذه الاحداث على نحو سريع في مختلف انحاء البلاد.

إنها ليست لجنة تحقيق، ولن تؤسس تحت هذا البند، لكنها ستسمح لنا بسماع رأي الضحايا والجماعات المختلفة” يقول نائب رئيس الوزراء البريطاني نيك كليغ.

القرارات الجديدة تزامنت مع زيارة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لمنطقة توتنهام حيث انطلقت الشرارة الاولى لاحداث الشغب في لندن، كاميرون دعا رجال الشرطة إلى تعلم الدروس مما جرى لتجنب تكرار الاضطرابات التي شهدتها البلاد وادت إلى خسائر مادية ضخمة واعتقال مئات الاشخاص.