عاجل

تقرأ الآن:

غموض حيال محادثات حول ليبيا و الثوار يتقدمون نحو طرابلس


ليبيا

غموض حيال محادثات حول ليبيا و الثوار يتقدمون نحو طرابلس

أنباء متضاربة بشأن محادثات جرت الأحد الماضي في جزيرة جربة التونسية بين ممثلين عن نظام القذافي و المجلس الوطني الإنتقالي.

فقد أكد أمس مصدر أمني تونسي احتضان جربة لمحادثات بين طرفي النزاع في ليبيا، فيما وصل عبد الإله الخطيب، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى تونس، للمشاركة كما قال في المحادثات، إلا أن الأمم المتحدة نفت في نيويورك مشاركة الخطيب في هذه المحادثات، قائلة إنها لا تملك أي معلومات تتعلق بالمحادثات حول ليبيا الجارية في تونس.

يأتي هذا في وقت وصل فيه وزير الداخلية الليبي، نصر المبروك عبد الله، مصحوبا بأفراد عائلته إلى العاصمة المصرية، القاهرة في زيارة لم يعلن عنها من قبل.

الزيارة تعيد إلى الأذهان الطريقة، التي انشق بها عدد من المسؤولين الحكوميين الليبين، حيث إنهم غادروا البلاد، وأعلنوا لاحقا أنهم لم يعودوا جزءا من النظام الليبي الحاكم.

كما تأتي تلك الزيارة في وقت يحقق ثوار ليبيا تقدما ميدانيا على عدة جبهات في الجزء الغربي من البلاد، حيث باتوا قريبين من العاصمة طرابلس، ليضيق بذلك الخناق حول الزعيم الليبي.

و سيطر الثوار الليبيون أمس على ثلاث مدن رئيسية على الطريق إلى طرابلس في واحد من أهم اختراقاتهم منذ اندلاع النزاع المسلح في ليبيا قبل ستة أشهر.

إلى ذلك أكد الإثنين مسؤول أمريكي كبير في البنتاغون أن قوات القذافي أطلقت أمس الأول صاروخا بالستيا من نوع سكود على مواقع للثوار من معقل الزعيم الليبي في سرت، لكنه تحطم في الصحراء من دون أن يوقع إصابات.