عاجل

رغم تواصل القتال بين كتائب القذافي و الثوار و اقتراب المعارك من طرابلس إلا أن الأجواء الرمضانية في العاصمة الليبية بدت عادية حيث خرج الناس ليلة الأربعاء إلى الشوارع للسهر و التسوق كما تواصلت المظاهرات المؤيدة للعقيد و المناهضة لحلف الناتو.

أحد سكان طرابلس يقول:“نحن نعيش هنا حياة عادية كما كنا من قبل. نخرج الى الشوارع للتسوق و لقضاء حوائجنا كالمعتاد. نحن لا نخاف احدا.”

على صعيد آخر تتردد أنباء عن انقطاع التيار الكهربائي عن عدد من المنازل و المحلات التجارية في طرابلس اضافة الى نقص في المياه و المواد الغذائية و الوقود, ما يشير الى ان الايام المقبلة قد تكون صعبة جدا لسكان طرابلس بعد بسط الثوار لسيطرتهم على المنافذ الغربية للمدينة.