عاجل

أنا هازاري..الناشط المناهض للفساد في الهند ..يشرع في إضراب لخمسة عشر يوما..مجددا..و غادر هازاري السجن بعد ثلاثة أيام قضاها وراء القضبان..متعهدا بمواصلة حربه ضد الفاسدين ..هازاري استقبل بالترحاب وسط هتافات حشد كبير من أنصاره ..

هازاري

“ الحرب الثانية من أجل الاستقلال في الهند اندلعت ..إنها بداية ثورة جديدة.. بصيص الأمل الذي ينتظره جميع الإخوة و الأخوات و الطلاب و الشباب من هذه الأمة الآن ينبغي أن لا يخبو “.

صوت

“ يشكل الفساد مشكلا حقيقيا ..فالرشوة مستشرية في إدارات الدولة جميعها .

و دونها..لا يمكن أن تحقق ما تريده “

صوت

“يجب على الحكومة أن تتخذ قرار سريعا..فهي تعلم أن الشعب كله متحد اليوم”

الرجل الذي يشكل مصدر إزعاج للسلطات في الهند تحول إلى بطل قومي..و رمز وطني قض مضجع الحكومة المنتخبة في 2009 ..لأنه حرك الشارع الهندي وخصوصا الطبقة المتوسطة الممتعضة من ثقافة الرشوة المستشرية