عاجل

ادت العواصف الرعدية والامطار الغزيرة التي ضربت بلجيكا الخميس الى مقتل ثلاثة اشخاص واصابة نحو ستين آخرين بجروح، احد عشر منهم وصفت جراحهم بالخطيرة وذلك بعد ان قلبت العواصف مسرحا وشاشات عملاقة ومنشآت اخرى في مهرجان لموسيقى البوب في الهواء الطلق.

حوالي ستين الف شخص حضروا مهرجان “بوكيلبوب” السنوي في نسخته الحادية والثلاثين بمدينة هاسلت التي تبعد عن العاصمة بروكسل بنحو اثنين وثمانين كيلومترا. الحدث المأساوي تسبب في الغاء فعاليات المهرجان التي قرر اقامتها بالمساء.