عاجل

تقرأ الآن:

أوباما لليبيين: البلد أمانة بين أياديكم و نطالب قوات القذافي بوضع السلاح


ليبيا

أوباما لليبيين: البلد أمانة بين أياديكم و نطالب قوات القذافي بوضع السلاح

مرحلة القذافي تقترت من نهايتها ذلك ما أشار إليه أوباما من جزيرة مارثاز فاينيارد (مساتشوستس  حيث يمضي إجازة مع عائلته .الرئيس الأميركي قال: إن واشنطن ستكون حليفا استرتيجيا و  “صديقة وشريكة “ لليبيا عندما يتولى السلطة المجلس  الوطني الانتقالي الليبي المعارض.
.
باراك أوباما
“ حتى و إن كان النظام ينهار فإن معارك شديدة تحتدم في بعض المناطق و بحسب ما ورد إلينا من معلومات فإن عناصر تابعة للنظام تشكل تهديدا و هي تواصل القتال .على الرغم من أنه بات واضحا أن عهد القذافي قد ولى ، لا تزال ثمة حيل في وقف حمام الدماء حين نرد السلطة إلى حكم الشعب الليبي ..نطالب القوات التي لا تزال تواصل القتال ..بأن تضع سلاحها من أجل الصالح العام لليبيا .هذه ثورتكم و تضحياتكم كانت جساما..ليبيا التي كنتم بها تحلمون ..هي أمانة  بين أياديكم اليوم .من الآن فصاعدا سوف نقيم شراكة تنبني على روح التعاون مع  المجلس الانتقالي المعارض الندعم انتقال السلطة  “
الولايات المتحدة تسعى إلى تكثيف المساعدة المالية الدولية للمجلس  الوطني الانتقالي الليبي المعارض. الذي أعلن نهاية نظام معمر القذافي في ليبيا.