عاجل

لم يلمح رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي بن برنانكي الى اجراءات اضافية لتعزيز النمو، لكنه قال ان خفض البطالة في الأجل الطويل أمر حيوي لتعافي الاقتصاد.

وقال برنانكي ان البنك المركزي الامريكي خفض توقعاته للنمو الاقتصادي واوضح ان تركيز السياسات ما زال على تحفيز انتعاش اقوى لكنه لم يقدم اي تفاصيل جديدة بشان الخطوات التي قد يتخذها الاحتياطي الاتحادي

وبينما عبر برنانكي عن تفاؤله على المدى الطويل الا انه اوضح ان البنك المركزي يعتبر التطورات الاخيرة مثيرة للقلق، وقال ان مجلس الاحتياطي سيمدد اجتماع لجنته للسياسات في سبتمبر ايلول الي يومين بدلا من يوم واحد لمناقشة ما لديه من خيارات لتقديم تحفيز نقدي اضافي ومسائل أخرى.

وبدا ان كلمة برنانكي احدثت خيبة أمل لدى بعض المتعاملين في الاسواق الذين كانوا يأملون ان يؤيد رئيس الاحتياطي الاتحادي بشكل واضح مزيدا من التيسير في السياسة النقدية.

ودفعت تعليقاته الدولار الي الصعود بينما زادت الاسهم في وول ستريت خسائرها.